كيف يمكن استخدام XML ؟

تستخدم XML في عدة نواحي من تطوير الويب ,غالبا لتبسيط مشاركة و تخزين البيانات.


XML تفصل البيانات عن HTML

اذا احتجت عرض بيانات فعالة في وثيقة HTML الخاصة بك, سيكلفك ذلك الكثير من العمل لتحرير HTML في كل مرة تتغير فيها البيانات.

مع XML, يمكن تخزين البيانات في ملفات منفصلة. بهذه الطريقة يمكنك التركيز على استخدام HTML من أجل التصميم و العرض, و احرص على ان التغييرات في البيانات المعنية لن يتطلب اجراء أية تغييرات لـ HTML.

مع بضعة أسطر من شيفرة JavaScript, بامكانك قراءة ملف XML خارجي و تجديد محتوى بيانات صفحة الويب لديك.


XML تبسط مشاركة البيانات

في العالم الحقيقي, تحوي أنظمة الحواسيب و قواعد البيانات بيانات بأشكال غير متوافقة.

تخزن بيانات XML في شكل نص عادي. هذا يؤمن طريقة لتخزين البيانات عن طريق تطبيقات مستقلة.

و بهذه الطريقة يسهل أيضا ابتكار بيانات يمكن مشاركتها من قبل تطبيقات مختلفة.


XML تبسط نقل البيانات

يعتبر تبادل البيانات بين أنظمة غير متوافقة على الانترنت واحدة من أكثر التحديات التي تستغرق وقتا طويلا لدى المطورين.

تبادل البيانات كـ XML يقلل و بشكل كبير هذا التعقيد, هذا لأنه يمكن قراءة البيانات من قبل تطبيقات مختلفة و غير متوافقة.


XML تبسط تغييرات المنصة

تستغرق الترقية لأنظمة جديدة ( منصات برمجيات أو أجهزة) وقتا طويلا على الدوام. حيث يجب تغيير كميات كبيرة من البيانات و غالبا ما يتم فقدان البيانات غير المتوافقة.

تخزن بيانات XML في شكل نصي. هذا ما يسهل عملية التوسيع أو الترقية لأنظمة تشغيل جديدة, لتطبيقات جديدة, أو لمتصفحات جدد من دون فقدان للبيانات.


XML تجعل بياناتك متاحة بشكل أكبر

يمكن لتطبيقات مختلفة الولوج الى بياناتك, ليس فقط في صفحات HTML و لكن ايضا من مصادر بيانات XML.

مع XML يمكن لبياناتك ان تكون متاحة لكافة أنواع “الات القراءة” (الحواسيب المحمولة باليد, الات الصوت, اخر الاخبار.. الخ), كما جعلتها متاحة للمكفوفين أو الاشخاص ذوي الاعاقات الجسدية.
تستخدم XML لابتكار لغات جديدة للانترنت


تبتكر الكثير من لغات الانترنت الجديدة باستخدام XML

هنا بعض الأمثلة:

  •  XHTML
  • WSDL من أجل وصف خدمات الويب المتاحة.
  • WAP و WML  كلغة ترميزية للأدوات المحمولة باليد.
  • لغات RSS من أجل مصادر الأخبار.
  • RDF و  OWLمن أجل وصف المصادر.
  • SMIL من أجل وصف الوسائط المتعددة في الويب.

اذا كان لدى المطورين وعي و ادراك

اذا كان لدى المطورين وعي حقا فان التطبيقات في المستقبل سوف تستبدل بياناتهم في XML.

ربما يعطينا المستقبل معالجات للكلمات, تطبيقات ذات جداول و قواعد بيانات يمكنها قراءة بيانات بعضها البعض بشكل XML , من دون أي تغيير للخدمات.