معلومات إضافية حول RSS

يعود أصل RSS الى 1999 وقد حاولت جاهداً جعلها بسيطة وسهلة الفهم في تركيبتها. مع بعض الأهداف المتعلقة نسبياً. و بعد أن أصبحت شكلاً مشهوراً رغب المطورون بتوسيعها وذلك باستخدام وحدات معرفة في namespaces كما هي مخصصة من قبل منظمة الويب العالمية.

تضيف RSS 2.0 تلك القدرة متبعة  قاعدة بسيطة. يمكن أان تحتوي تغذية RSS على عناصر غير موصوفة على هذه الصفحة فقط اذا كانت هذه العناصر معرّفة في namespace.

لا تعدّ العناصر المعرّفة في هذا الدرس جزءً من أعضاء namespace بحد ذاتهم . لذا تبقى RSS 2.0 متوافقة مع النسخ السابقة تبعاً للمعنى التالي – تعد نسخة ملف 0.91 أو  0.92 أيضاَ ملف 2.0 صالح. في حال كانت عناصر RSS 2.0 في namespace عندها سينخفض هذا الحد و لن تصبح نسخة ملف 0.9x ملف صالح مع إصدار 2.0 .

لا تعد RSS شكلاً تاماً على الاطلاق ولكنها مشهورة جداً ومدعومة  على نطاق واسع. يعد الحصول على تصميم  مختار شيئاً كان على RSS للقيام به منذ فترة طويلة.

بكل الأحوال يعدّ تصميم RSS ومن أجل كل الأهداف العملية مجمداً عند نسخة 2.0.1 ولكن يمكنك توقع نسخ 2.0.3 أو 2.0.2 الممكنة الخ.. فقط من أجل توضيح الخصوصية وليس من أجل اضافة ميزات جديدة في التركيبة.

يجب أن يتم حدوث الاعمال اللاحقة على شكل وحدات باستخدام namespaces وبأشكال تجميع جديدة كلياً مع أسماء جديدة.